برنامج التوجيه والإشراف الأكاديمي والريادي

يربط برنامج التوجيه والإشراف الأكاديمي والريادي حول العالم بين الأشخاص الذين يمتلكون مهارات مميزة ومعرفة عميقة (الموجِهين) والأفراد الذين يحتاجون لتطوير ذات المهارات (الموجَهين) للمضي قدما في حياتهم الأكاديمية أو المهنية ولتطوير مستويات مهاراتهم وأدائهم العملي.

وهنا يأتي دور تمكين التي توائم بين الفتيات المعنيات بتطوير أدائهن الأكاديمي أو البحثي أو الريادي والأخصائيين الذين يمتلكون ذات الاهتمامات من كافة أنحاء العالم لمدة عام كامل. وفي هذه الحالة يمثل الموجِّه نموذجا للموجَّه؛ حيث يزوده بالنصائح حول الأهداف الأكاديمية أو العملية، ويرشده لكيفية بدء وتطوير شبكة علاقات مع الإخصائيين من ذات التوجهات.

الشريحة المستهدفة

الهدف

مدة الدورة الواحدة للبرنامج

المخرجات المتوقعة:

الآلية

ما هو المطلوب من الموجه؟

إن دور الموجِّه يكمن بمساندة الموجَّه في تخطيطه لحياته الوظيفية، وإعطائه تغذية راجعة حول أدائه، ومساعدته في بناء وتطوير ثقته بنفسه، ومساعدته في خلق شبكات اجتماعية وتطويرها، وأخيرا مساعدته في بناء أهداف واقعية. وذلك من خلال: